أخلاقيات البحث العلمي

أخلاقيات البحث العلمي

أ.د عبدالودود احمد الزبيدي

بسم الله الرحمن الرحيم

"إِنَّ الَّذِينَ يَخْشَوْنَ رَبَّهُمْ بِالْغَيْبِ لَهُمْ مَغْفِرَةٌ وَأَجْرٌ كَبِيرٌ(12) وَأَسِرُّوا قَوْلَكُمْ أَوْ اجْهَرُوا بِهِ إِنَّهُ عَلِيمٌ بِذَاتِ الصُّدُورِ(13)”   

صدق الله العظيم  

سورة الملك  الآيتين ( 12 ، 13 )

1- مفهوم البحث العلمي:

هو جهد انساني ونشاط يتمحور حول الانسان نفسه فهو وسيلته وغايته وعليه يتوقف مستوى التقدم العلمي والانجاز الحضاري الذي يحقق الفروق بين الناس والمجتمعات . أي ان نوعية البحث العلمي واثاره ونتائجه مرتبطة ايجابيا وبقوة بخصائص الافراد والمجتمعات ونظمها القيمية والاخلاقية والمعلوماتية وسلوكياتها عموما .

2- خصائص الباحث العلمي :-

يعتبر الباحث جزءا حيويا ومحورا ديناميكيا في نظام البحث العلمي ، حيث  يعد الانسان بمثابة المحرك الاساسي في الة البحث العلمي وهو القائد الموجه لسفينته وهو المهندس الذي يبني تمثال المعرفة الانسانية وهو الطبيب الذي يعالج امراض الحياة والبيئة وهو الذي يرقى بالانسان من وادي التخلف الى قمة الرفاه والنجاح وبذلك لابد من توافر مجموعة من الخصائص المترابطة والمتكاملة في الباحث العلمي حتى يكون الوصف العلمي له دقيق ومن اهم هذه الخصائص مايلي:-

1- القناعة والرغبة الاكيدة في انجاز البحث العلمي ، حيث توجد علاقة ايجابية قوية بين الدافعية للبحث وقناعة الباحث ورغبته بذلك واستعداده للعطاء وبذل جهدا ووقتا وغيره.

2- الامانة العلمية من حيث مراعاة القواعد الموضوعية والاخلاقية والسلوكية والاجرائية والامانة العلمية هي ضرورة حتمية في البحث العلمي فهي تستقر في الضمير الحي والخلق المستقيم وفيها احساس واعي بنبل المسؤولية .

 3- المعرفة باساليب البحث العلمي وخطواته الموضوعية والشكلية والاخلاقية وغيرها من الامور الفنية التي تعكس قدرة الباحث على القيام بالبحوث ومنها :

أ-عدم انتهاكه للحقوق الشخصية للافراد المشاركين في الدراسة ، والتأكد من اجراءات البحث والتي لاتعرضهم لاي شكل من اشكال الاذى الجسدي او النفسي او الاجتماعي .

 ب- المحافظة على سرية البيانات المتعلقة بالمشاركين في الدراسة ، وعدم تسريبها لاي جهة اخرى .

ج- المحافظة على خصوصية المشاركين في الدراسة من خلال ضمان حقهم او الامتناع عن الادلاء باي نوع من المعلومات التي لايرغبون بالافصاح عنها كالمعتقدات والدخل والمسائل الشخصية الاخرى .

د- ضمان حق المشاركين بالانسحاب من التجربة وعدم اللجوء الى أي شكل من اشكال الضغط على المشاركين لاجبارهم على المشاركة ، وضرورة الحصول على موافقة اولياء الامور في حال كان المشاركون من الاطفال .

3-  الاستاذ الجامعي و أخلاقيات البحث العلمي :-

يمثل الاستاذ الجامعي قيمة عليا في كل المجتمعات فهو يمثل الطبقة الاعلى مستوى من العلم والمعرفة والثقافة والتخصر وان المجتمعات والشعوب تفتخر بعدد اساتذتها وخبراتهم العلمية والابداعية ...

  هناك مواصفات اساسية لابد ان تتوفر في الاستاذ الجامعي وهي :-

1- الصدق

2- الامانة

3- النزاهة

4- العفة

ولكي نستطيع ان نقيم الاستاذ ونضع ضوابط لهذا التقييم علينا ان نحدد الصفات والقدرات والمهارات الاتية:-

المعارف العلمية : يجب ان يمتلك استاذ الجامعة معرفة علمية عميقة في ميدان اختصاصه وثقافة جيدة في المجالات المرتبطة بمجال اختصاصه .

المهارات التربوية :- يجب ان يمتلك استاذ الجامعة مجموعة من المهارات التربوية التي تمكنه من القيام بدوره كتدريسي وباحث علمي في الجامعة ومن اهمها :-

* مهارات الاتصال ومنها مهارات التوصيل ومهارات الاستماع ومهارات الاقناع

* مهارات تبادل الخبرات اقامة العلاقات العلمية والبحثية مع زملائه في الجامعات الاخرى للاستفادة من الافكار الجديدة

* مهارات استخدام طرائق التدريس المختلفة والتمكن من اختيار الطريقة المناسبة للموقف المناسب .

* مهارات استخدام وسائل الايضاح الحديثة والحاسب الالي وشبكة الانترنت

* مهارات التقويم وبناء الاختبارات واعداد الامتحانات

* مهارات الارشاد النفسي والتربوي .

الكفايات الاخلاقية : يجب ان يمتلك استاذ الجامعة مجموعة من الصفات الاخلاقية للنجاح في اعماله المختلفة في التدريس والبحث العلمي واهمها :-

3-1 الأخلاقيات المرتبطة بالتدريسي ومنها :-

- ان يركز الاستاذ الجامعي على مهارات التدريس واجراء البحوث العلمية في ما هو مختص فيها فقط .

- ان يبحث ويتقصى عن ما هو جديد ليضيف لمحتوى المادة التي يدرسها .

- ان يستخدم ما امكن من التطبيقات التجريبية لتدعيم الافكار النظرية

- ان يبتعد عن الذاتية بقدر المستطاع في تقويم اداء الطلبة

- ان ينوع وسائل التقويم لتتلائم واهداف التعليم الحديثة

- ان يتجنب افشاء سر الامتحانات لبعض الطلبة وخاصة المقربين منه

- ان يبتعد عن اشكال التمييز ما كان ظاهرا منها كتمييز الطالب على اساس القربى ، المنطقة ، الوضع الاجتماعي، الانتماء الديني، الوضع الاقتصادي . 

3-2 الأخلاقيات المرتبطة بالبحث العلمي ومنها :-

- ان يتجنب كل اشكال الغش في الابحاث التي نشرها

- التحلي بالانصاف وعدم التحيز في التقييم العلمي للدراسات العليا .

- التمكن من تقييم اداء بحوث الطلبة تقييما موضوعيا

- ان يحتفظ بسرية المعلومات للطلبة والافراد ولا يستخدمها في أي غرض من الاغراض الا بعد موافقة المعني بالامر عن ذلك

- الالتزام بالقواعد العلمية والاخلاقية في البحث العلمي واحكام الرقابة المناسبة في هذا المجال من خلال التقييم والمتابعة المستمرة

المبادئ الاخلاقية للباحث العلمي عند اعداد البحث

ومن هذه المواصفات الأخلاقية : (الأمانه والصدق والتواضع )

" ملئُ السنابل تنحني بتواضع .... و الفارغاتُ رؤوسُهن شوامخُ "

- المبادئ الاخلاقية للبحث العلمي من المنظور الاسلامي : حيث تؤكد ان مصادر الاخلاق الاسلامية هي القران والحديث النبوي وتوجيهات علماء الاسلام ، وان التراث الاسلامي ثري جدا وملئ بكتب عن اخلاقيــاته العلميـــة ونحن سباقون في هذا المجال ولكن ينقصنا نشر هذه الثقافة وإظهارها للباحثين ، ومن اهم المبادئ الاخلاقية من المنظور الاسلامي والتي يجب ان يتحلى بها الباحث ومنها (الحق ، الصدق والأمانة ، العدل والإنصاف ، النفع وعدم الضرر، الاتقان والتعاون ) .

" الشمعة لا تخسر شيئا اذا ما تم استخدامها لإشعال شمعة اخرى فالعلم لا ينقص منه شيئا ان اعطيته لغيرك " 

  • Last modified on الجمعة, 03 نيسان/أبريل 2015 12:15
  • font size
اليوم
الامس
هذا الاسبوع
الاسبوع الماضي
هذا الشهر
الشهر الماضي
الكل
209
3473
3682
1664564
70143
59363
1690013