طلبة جامعة كركوك يسجلون أمنياتهم وأحلامهم على جدران كلياتهم

في ظاهرة حضارية جميلة تعبرعن روح الثقافة ورقي الطالب الجامعي، وضمن النشاطات الطلابية بمناسبة العام الميلادي الجديد 2016م، بادر أعداد من طلبة جامعة كركوك ومن مختلف الكليات برسم أمنياتهم وأحلامهم على قصاصات ورق صغيرة تم تعليقها على جدران كلية القانون والعلوم السياسية.

وتحول جدار الكلية الى منصة للأماني ومصدر اهتمام والهام لطلبة الجامعة وشد لأنظار وسائل الإعلام لهذه البادرة التي تنبع عن عمق إحساس الفرد والشباب العراقي وطموحهم وأمانيهم لمستقبل بلد يعاني من ظروف صعبة خلال العام الماضي.
وتنوعت كتابات وأمنيات الطلبة بتنوع ألوان أوراقهم فمنهم من كتب (أتمنى ان التقي بوالَدي الذي لم أراهم منذ عامين) وأخرى كتبت (أتمنى ان يعم السلام في بلدي) وأخرى تمنت (أن تدوم المحبة بيني وبين زوجي العزيز)، فضلاً عن عدد من الأماني الخاصة بالارتباط وتحقيق رغباتهم في الزواج والتخرج وإكمال الدراسات العليا.
كلها وان كانت أماني إلا انها تمثل تحدياً لمجمل الأوضاع الصعبة التي يعيشها الشعب العراقي، ورغبتاهم في تحقيق الامن والسلام والرخاء مع إطلالة العام الجديد.

  • Last modified on الجمعة, 01 كانون2/يناير 2016 23:51
  • font size
اليوم
الامس
هذا الاسبوع
الاسبوع الماضي
هذا الشهر
الشهر الماضي
الكل
126
3473
3599
1664564
70060
59363
1689930